مساحة إعلانية

الرئيسية / / جاسوس يتحكم فى جوالك :(

جاسوس يتحكم فى جوالك :(




جاسوس يتحكم فى جوالك :(



 

أصبح الجوال الذكى في عصرنا هذا عنصر من العناصر الهامة التى لا غنى عنها  وتطبيقاتها التي تحتوى على ما يهمنا بدرجة كبير جدًا وأصبحنا نعتمد عليها ونثق بها ثقة عمياء لدرجة أن جولاتنا  قد تحوي صور خاصة لا نريد بأن يراها  أحد، أو معلومات لا يعلمها عنا أقرب قريب. بل قد تحوي هذه الأجهزة معلومات عنا لم نكن نعلم بوجودها، مثل تتبع تحركاتنا أو تتبع لجميع ما قمت بالبحث عنه في الإنترنت.





نأثق ام لا نأثق في الجوال

في مؤتمر مستقبل التكنولوجيا الذي أقيم في دبي نهاية شهر مارس الماضي، دار نقاش مطول حول مستوى الأمان في تطبيقات الجوال بالعموم، وسبب هذا النقاش كان وجيه جدًا. لأن هذه التطبيقات التي نستعملها قد لا ترتقي لمستوى الأمان الذي نتوقعه.  فعلى سبيل المثال في دراسة أجريت قبل سنتين على تطبيقات الأندرويد حيث تركزت الدراسة على التطبيقات الخاصة بالكشاف، وجد الباحثون أن أفضل ١٠ تطبيقات مجانية كلها تحاول الحصول على صلاحيات زائدة وتحاول جمع معلومات من جهازك الجوال. بمعنى آخر أن افضل ١٠ تطبيقات  مجانية على الأندرويد في ذاك الوقت كانت كلها برامج تجسس. وفي دراسة أخرى وجد الباحثون أن المشكلة نفسها موجودة على تطبيقات أيفون نظام iOS ونظام ويندوز فون Windows phone ولكن بشكل أقل,هذه نتيجة المؤتمر .

ايهم اكثر أمان تطبيقات الاندرويد أم الأيفون

الملاحظ في الدراستين أن التطبيقات غير الآمنة أقل بكثير في منصة iOS منها في الأندرويد، والسبب ان نظام  ios  منغلق بعض الشئ عن نظام الاندرويد الذي مفتوح بعض الشئ والسبب الاخر أن تطبيقات iOS يتم مراجعتها من قبل شركة آبل قبل رفعها في متجر التطبيقات. جوجل أيضا تقوم بدورها بمراجعة التطبيقات قبل رفعها في متجر جوجل بلاي ولكن الفرق أن جوالات الأندرويد في الغالب تسمح لمستخدمها تنزيل وتركيب التطبيقات من أي مكان، على العكس من ذلك فإن جوالات الآيفون فقط تسمح بتركيب التطبيقات من المتجر الخاص. لذلك عند تركيب تطبيق على الآيفون أو الآيباد تكون أكثر أمانًا بشكل نسبي.

النقطة المهمة هنا، أنه حتى التطبيقات التي قامت آبل أو جوجل بمراجعتها وجد أن بعضها غير آمن ويقوم بجمع معلومات عنك وإرسالها للشركة صاحبة التطبيق. ولذلك نجد بين فترة وأخرى إعلانات من جوجل أو آبل بازالة تطبيقات من المتجر الخاص بهم. على سبيل المثال، في سبتمبر من العام الماضي ٢٠١٥ أعلنت آبل عن سحب أكثر من ٣٠٠ تطبيق بسبب أنها كانت غير آمنة وتقوم بالتجسس عليك.

وفي عام ٢٠١٣، أجرى باحثون من معهد جورجيا للتكنولجيا تجربة حيث نجحوا في إدخال برنامج تجسس في متجر تطبيقات آبل، كان ظاهر البرنامج أنه برنامج بريء ولكنه فعليًا كان يحوي برنامج تجسس. أثبت الباحثون من خلال هذه التجربة أنه يمكن تمرير برامج تجسس حتى وإن كانت الشركات تقوم بالمراجعة.

طالب الكثير من خلال المؤتمر أن يكون هناك توحيد للمقاييس وإيجاد نظام محكم في مراجعة التطبيقات يضمن حماية المستخدمين.

ولكن حتى يحين الوقت الذي نجد فيه إجابة لهذه التساؤلات ونجد تطبيق حازم لأنظمة مراجعات أمنية، إلى أن تحين تلك اللحظة سيكون مسؤلية أمان جهازك تقع عليك شخصيًا عزيزي المستخدم.

نصائح لتجنب التطبيقات الخبيثة والضارة


1. عند تثبت احد التطبيقات او تحميلها من الويب يرجاء ملاحظة التطبيق اثناء التثبيت عن طريق معرفة الصلاحيات التى يتطلبها التطبيق واذا طلب التطبيق صلاحيات المسؤل (administrator) فلا تقم باعطاه هذه الصلاحيات .

2. تثبت وتحميل التطبيقات او الالعاب من المصادر الرسمية والمتاجر الرسمية مثل جوجل بلاى وغيرة لنقلل من نسبة التطبيقات الخبيثة

3. ناخذ في الاعتبار حجم التطبيق لانه يملك دور كبير فمثال ان ارد تطبيق الرسام فلا ينبغى حجم التطبيق يزيد عن 10 او 20 ميجا ان وجده 100 ميجا فعلم انه تطبيق ضار طبق هذه الفكرة لمعرفة التطبيق خبيث ام لا .



4. ان كنت تعانى من بعض هذه التطبيقات التى ثبتها على جوالك ولا تستطيع ازالتها من جوالك لحل هذه المشكلة تتوافر برامج كثيرة على المتجر ابحث عن ازالة التطبيقات وثبت اى هذه البرامج وقم ازالتها فورا.

5. بالنسبة لأجهزة iOS ، آيفون وآيباد،  ابتعد عن ما يسمى بـ: Jail break، فهو وإن كان يوفر لك حرية أكبر لكنه يعرضك للاضرار كثيره.

6. احرص دائما على التحديث أول بأول خصوصًا التحديثات التي تحوي سد ثغرات أمنية.

7. الشركة المنتجة للتطبيق أيضًا مؤشر مهم. فالشركات الكبيرة تحرص على سمعتها.

8. أيضًا بالإمكان النظر إلى التطبيقات الأخرى التي أنتجتها الشركة. فشركة جديدة بتطبيق واحد فقط وبمنظر غير احترافي قد يجعلك تتسأل, وتبتعد عنها بسبب انها ليس لها محبين ومستخدمين للتطبيق التى تملكها . 

9. بعد تركيب التطبيق إذا شعرت ببطء في الجهاز أو أي تغيير في أدائه قم مباشرة بحذف التطبيق فقد يكون يعمل في الخلفية بجمع معلومات عنك.

10. قبل تحميل التطبيق حاول أن تقراء عنه، إقرأ آراء المستخدمين الآخرين، ابحث عنه في الانترنت.

هذه هى بعض النصائح التى اقدمها لكم للبعد عن التطبيقات الخبيثة التى تضرك وتتجسس عليك ..
شارك المقال
جميع الحقوق محفوظة لــ شروحــات 4 عرب | شروحات,التقنية,الهواتف,الحاسوب 2016 © تصميم كن مدون